الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالتسجيلدخولدخول
منتديات دريــم سـات الفضائية
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام 829894
ادارة المنتدي خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام 103798

منتديات دريــم سـات الفضائية

منتدى فضائى: اصلاح وصيانة الرسيفرات.صيانة.الشاشات.سوفتوير.هاردوير.تركيب الدش.أقوى اشتراكات(MH IPTV-NOVA IPTV- CCCAM - MGCAMD - NEWCAMD- NASHEA )اخبار.الرياضة.احدث البرامج الخاصة بالكمبيوتر
 

شاطر
 

 خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
fathyatta

fathyatta

 

 
معلومات إضافية
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Uouuuo10
الجنس : ذكر
معدل النشاط : 198
تاريخ التسجيل : 17/09/2012
عدد المساهمات : 68
الدولة : خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Eg10
الابراج : الحمل
العمر : 70
دريم سات دريم سات :
: بوابة الانترنت الرقميةاشترك الان كل باقات العالم على سيرفر دريم سات باقات رياضية اتش دي افلام خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Dremsa10للاستعلام الضغط هنا

معلومات الاتصال
#1مُساهمةموضوع: خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام   خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1الأحد 11 أغسطس 2013, 2:51 pm

خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Basmallah

خُطَبّ الحرمين الشريفين


خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى




ألقى فضيلة الشيخ الدكتور عبد البارئ بن عواض الثبيتي - حفظه الله -
خطبتي العيد بعنوان :

الفرح في الإسلام
والتي تحدَّث فيها عن الفرح والابتهاج في الإسلام، وأن الله - جل وعلا –
شرعَ لنا أن نفرحَ في مواسِم الخير والمناسبات العديدة بما لا نتعدَّى فيها حدود الشرع،
وبيَّن في خطبته صور الفرَح وأسبابه، ووجوب التقيُّد فيه بما جاء في الوحيَيْن.
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=6&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail
الحمد لله، الحمد لله حمدًا كثيرًا، وسبحان الله بُكرةً وأصيلاً،
أحمدُه حمدًا لا انتهاءَ لأمَده، وأشكرُه شُكرًا لا إحصاءَ لعدده،
الحمدُ لله عددَ خلقِه وزِنةَ عرشِه ورِضا نفسِه ومِدادَ كلماته،
الحمدُ لله كما يحبُّ ربُّنا ويرضَى،
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له العليُّ الأعلى
وأشهد أن سيِّدنا ونبيَّنا محمدًا عبده ورسوله النبيُّ المُصطفى والخليلُ المُجتبَى،
صلَّى الله عليه وعلى آله وصحبِه ومن اقتفَى.
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=7&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail
فأُوصيكم ونفسي بتقوى الله؛ فمن اتَقاه وقَاه، ومن أقرضَه جزاه، ومن أحبَّه قرَّبه وأدناه.
الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
قال رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:
( للصائم فرحَتان: فرحةٌ عند فِطره، وفرحةٌ عند لقاء ربِّه )
رواه مسلم.
الفرحُ سلوكٌ راقٍ، وفِكرٌ رصينٌ، ومطلبٌ مهمٌّ، وهدفٌ منشود.
والناسُ كلّ الناس يسعَى إلى فرحِ قلبِه، وزوالِ همِّه وغمِّه، وتفرُّق أحزانِه وآلامِه.
يُعبِّرُ المُسلمُ في هذه المناسبات عن فرَحه وسُرُوره،
ويبتهِجُ في مواسِم البهْجة والأعياد، والتعبيرُ عن الفرحة يُنعِشُ النفس،
ويُجدِّدُ النشاط؛ بل تقتضِي هذه المواسِم أن نعيشَ الفرحَة في كلِّ لحَظاتها،
والبهجَة بكل معانِيها في إطار الشَّرع، وضوابِط الدِّين،
ومُرتكَزات القِيَم والأخلاق دون خدشٍ للحياء.
ومن الحِكَم التي أباحَ فيها النبي - صلى الله عليه وسلم - الاحتِفاءَ بالعيد:
أن يعلمَ الناسُ أن في دينِنا فُسحة.
الفرحُ مركزُه القلب، وميدانُه السُّلوك، ومظهرُه اللِّباسُ والزِّينةُ والكلمةُ الطيِّبَة،
ورسالتُه الشعورُ الحسنُ، والوِجدانُ الفيَّاض،
وأثرُه سعادةٌ غامِرةٌ تمسحُ آثارَ وبقايا الهمِّ.
أما الحزنُ البائِسُ فيُولِّدُ الضيقَ، ويُحطِّمُ النفس، ويُقعِدُ الإنسان،
ويترُكُه بلا حِراك، ويجعلُ الشخصيَّةَ خشِنةً جافَّةً مُتهوِّرة.
الفرحُ لا ينحصِرُ في أيامٍ معدودة، أو فترةٍ محدودة؛
بل إن المُسلمَ يعيشُ الفرحَ على مدارِ العام والعُمر في الدنيا والآخرة.
فأسبابُ الفرح في كل لحظةٍ وسكنَةٍ من حياتِنا، ودواعِيه في كلِّ شُؤونِنا.
نفرحُ وقد عِشنا مظاهِرَ الطاعة من صيامٍ وقيامٍ وتلاوةٍ واستِغفارٍ،
ألسنُ تلهَجُ بالدعاء، وأعيُنٌ تذرِفُ الدمعَ خشيةً، وقلوبُ ذليلةٌ مُنكسِرةٌ.
نفرحُ فرحًا عميقًا بتوفيق الله لنا.
ولذلك شرعَ الله التكبيرَ إكبارًا وشُكرًا له، وثناءً عليه، وإعظامًا لنعمته.
الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
نفرحُ بالله ومعرفته ومحبَّته وكلامه ورسوله، قال الله تعالى:
{ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَفْرَحُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ }
[الرعد: 36].
إن سُرور القلب بالله وفرحَه لا يُشبِهُه من نعيم الدنيا شيء، وليس له نظيرٌ،
حتى لقد قال بعضُ العارِفين:
[ إنه لتمُرُّ بي أوقاتٌ أقول فيها: إن كان أهلُ الجنةِ في مثلِ هذا إنهم لفِي عيشٍ طيِّبٍ ]
يفرحُ المُسلمُ بفضل الله ورحمته، يفرحُ بأن الله أنعمَ عليه بالإسلام،
وطهَّر قلبَه بالإيمان، وعطَّر لسانَه بتلاوة القرآن،
{ قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ }
[يونس: 58].
وعلى قدر حياة القلب بالإيمان والقرآن يكونُ فرَحُه،
وكلما رسخَ ذلك كان قلبُه أشدَّ فرَحًا.
نفرح لنعم الله الظاهرة والباطنة التي تُحيطُ بنا من كل جانب، وتملأ حياتَنا،
فقد أعطانا الله خيرًا، ودفعَ عنَّا شُرورًا، ومتَّعَنا بنعمة الصحَّة والعافية والأولاد.
نفرح لنعمة الأمن التي تُظلِّلُ بلادَنا، والاستقرار الذي يعمُّ أرضَنا،
ولنعمٍ أسبغَها الله علينا لا تُعدُّ ولا تُحصَى.
اليوم الذي يمُرُّ دون أن نقترِف معصية هو يومُ فرَح، وللتوبة فرحةٌ عجيبة،
ولذَّةٌ إيمانيَّة لا تُقارَنُ بلذَّة المعصية الزائِفة.
وتفرح حين تجِدُ نفسَك مُحافِظًا على الصلوات، مُقيمًا لها في بيت الله؛
 بل ويأنَسُ فرحُك ويزدادُ حين تُصلِّي ركعتين لله - جلَّ جلالُه - في جوفِ الليل.

الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
إخوة الإسلام :
تزدهِرُ الفرحةُ وترقَى بذكرِ الله، الذِّكرُ يُزيلُ الهمَّ والقلقَ، ويجلِبُ الفرحَ والسُّرور،
ويُنوِّرُ القلبَ والوجهَ.
ومما يُورِثُ الفرحَ: أن يرضَى الإنسانُ عن نفسِه وربِّه، ويطمئنَّ إلى يومِه وحاضِره،
يطمئنَّ إلى غدِه ومُستقبلِه ويقينُه بالله والآخرة.
يدومُ الفرحُ بإزالَة الأسباب الجالِبة للهُموم، وتحصيلِ الأسباب الجالِبة للسُّرور،
ونسيان ما مضَى عليه من المكارِه، لا يقلَقُ المُسلمُ من الفقر والخوف ومُستقبَل حياتِه؛
فالأمرُ كلُّه بي العزيز الحكيم، وهذا يُورِثُ الطُّمأنينة والفرَح بزوال الهمِّ والقلق،
{ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ }
[ الطلاق: 3 ]
أما الذي يُكثِرُ السُّخط والتشكِّي فلا يذوقُ للسُّرور طعمًا،
ولا يهنَأُ بالفرَح أبدًا، حياتُه نكَد، وعيشُه ضنك.
ويتحقَّقُ الفرحُ - عباد الله - بطلبِ العلم وتبليغِه،
قال رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:
( نضَّر اللهُ امرأً سمِع منا شيئًا فبلَّغَه كما سمِعَه )
والنُّضرةُ هي البهجةُ والحُسن الذي يُكساه الوجه من آثار الإيمان وابتِهاج الباطن به.
وإذا أردتَّ أن يدومَ فرَحُك ويبقَى فاعمل على أن تمسحَ دمعة يتيم،
وتُغدِقَ السُّرورَ على طفلٍ مسكين، وتزرعَ البسمةَ على شِفاه المحرومين،
حين ُواسِي مهمومًا تفرَح، وحين تُنقِّي قلبَك من الغلِّ والحقد والحسَد،
وإذا جمَّلتَ باطنَك ونواياك تركَت الفرحةُ بصمةً حقيقيَّةً في نفسِك،
تفرَح عندما تُقابِل الناسَ بطلاقة الوجه، والتِماس العُذر، وكفِّ الأذَى،
وصِلَة من قطعَك، والعفو عمَّن ظلمَك
{ خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ }
[الأعراف: 199].
وعجيبٌ أمرُ المؤمن، يفرحُ في السرَّاء والضرَّاء،
قال رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:
( عجَبًا لأمر المؤمن إن أمرَه كلَّه خير، وليس ذاك لأحدٍ إلا للمُؤمن:
إن أصابَتْه سرَّاءُ شكَر فكان خيرًا له، وإن أصابَتْه ضرَّاءُ صبَرَ فكان خيرًا له )
بل إن العارِفين يُقابِلون الابتِلاءَ بالفرَح؛ لأن الابتِلاءَ يُفضِي إلى محو السيئات،
ورفع الدرجات، قال رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:
(.. وإن كان أحدُهم ليفرحُ بالبلاء كما يفرحُ أحدُكم بالرَّخاء )
وقد يفرحُ الإنسانُ لأمرٍ ويكونُ شرًّا له، وقد يحزَنُ على أمرٍ يكونُ مآلُه خيرًا له؛
يعقوبُ - عليه السلام - فقدَ ابنَه يوسف وحزِن لذلك حُزنًا شديدًا،
فكانت العاقبةُ خيرًا وفرَحًا.
وقارُون فرِحَ بما آتاه الله من مالٍ، فطغَى وتكبَّر، فكانت العاقبةُ عقوبةً وحُزنًا وألمًا،
{ فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ }
[ القصص: 81 ].
ونفرحُ لأن نصرَ الإسلام قريبٌ، وبشائِرَه تلُوحُ في الأُفُق؛
فأعدادُ المُسلمين ليس لها عدٌّ، وتمدُّدُه ليس له حدٌّ،
وكلما اشتدَّت المِحَن قرُبَ بُزوغُ الفجر، قال الله تعالى:
{ حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جَاءَهُمْ نَصْرُنَا }
[يوسف: 110].
كما أن العالَم اليوم يئِنُّ من ويلات الحُروب والدَّمار والفتَن
وإفلاس المذاهِب الوضعيَّة وينشُدُ الخلاصَ، والمُنقِذُ هو الإسلام، دينُ السلام والعدل،
والعدالة والأمن. وحينئذٍ تسعَدُ البشريَّة، وتسُودُ المحبَّة، وتزولُ الحروب،
ويتحقَّقُ الازدهارُ والنَّماء، قال الله تعالى:
{ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ (4) بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ }
[ الروم: 4، 5 ].
الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
إخوة الإسلام :
المؤمنُ يفرحُ عند الموت بلِقاء الله، قال رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:
( من أحبَّ لقاءَ الله أحبَّ اللهُ لقاءَه، ومن كرِهَ لقاءَ الله كرِهَ الله لقاءَه )
فرُوحُ المؤمن تطيرُ فرَحًا عند الموت شوقًا إلى النعيم الذي ترَى بِشارَاته،
وتُبصِرُ علاماته.
والفرحُ الأكبرُ والنعيمُ الأعظم فرحٌ لا يفنَى، ونعيمٌ لا حدَّ لمُنتهاه،
عندما يُوفَّقُ المُسلمُ لسعادة الأبَد في جنَّات النعيم،
وهناك يفرحُ المؤمنون دون غيرِهم يوم القيامة، تتلألأُ وجوهُهم نورًا،
ومن شدَّة الفرَح تظهرُ ضاحِكةً مُستبشِرَة، قال الله تعالى:
{ تَعْرِفُ فِي وُجُوهِهِمْ نَضْرَةَ النَّعِيمِ }
[المطففين: 24]
وقال:
{ وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ (22) إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ }
[القيامة: 22، 23]
وقال:
{ وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ مُسْفِرَةٌ (38) ضَاحِكَةٌ مُسْتَبْشِرَةٌ }
[عبس: 38، 39].
أيُّ سعادةٍ أعظم ونحن مُنصرِفون إلى جنَّةٍ عالية، قطوفُها دانِية،
فيها ما لا عينٌ رأَت، ولا أُذُنٌ سمعت، ولا خطَر على قلب بشر؟!
إن غمسةً في الجنة تُنسيك كلَّ شدَّة الدنيا وبُؤسِها، فكيف بنعيمٍ مُقيمٍ لا يحولُ ولا يزول؟!
وتستقرُّ الفرحةُ الأخرويَّة بنعيمٍ ليس بعده نعيم، ولذَّةٍ ليس وراءَها لذَّة، وهي:
النظرُ إلى وجه الربِّ - تبارك وتعالى -، قال - سبحانه -:
{ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ }
[يونس: 26].
فاللهم ارزقُنا لذَّة النظر إلى وجهِك، والشوقَ إلى لقائِك في غير ضرَّاءَ مُضِرَّة،
ولا فتنةٍ مُضِلَّة.
بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم، ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكرِ الحكيم،
أقولُ قولي هذا، وأستغفرُ اللهَ العظيمَ لي ولكم، فاستغفروه، إنه هو الغفور الرحيم.
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=8&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail
الحمد لله حمدًا كثيرًا طيبًا مُبارَكًا فيه، أحمده - سبحانه - وأشكرُه لما أسداهُ وحَباه،
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ولا ربَّ سِواه،
وأشهد أن سيِّدنا ونبيَّنا محمدًا عبده ورسوله قامَ من الليل حتى تفطَّرَت قدَماه،
صلَّى الله عليه وعلى آله وصحبِه ومن والاه.
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=9&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail
فاتَّقوا الله حقَّ التقوى، وراقِبوه في السرِّ والنجوى.
الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
عباد الله:
وإذا تجاوزَ الفرحُ حدودَ الشرع والعقل غدا مذمومًا؛
فالاستِبشارُ بمُصيبةٍ تحلُّ بأخيك، أو كارِثةٍ تنزلُ به فرحٌ مذمومٌ،
كما قال - سبحانه -:
{ وَإِنْ تُصِبْكُمْ سَيِّئَةٌ يَفْرَحُوا بِهَا }
[آل عمران: 120].
ومن الفرح المذموم وعلامة النِّفاق: الاشمِئزازُ من نصر الإسلام وتمكينه،
أو الفرحُ بتحجير دوره وأثره في الحياة، واتِّهامُه بأنه سببُ التخلُّف والرَّجعيَّة،
قال الله تعالى:
{ وَإِذَا ذُكِرَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ }
[الزمر: 45].
ومن الفرح المذموم: فرحُ المرء بما لم يفعل رياءً وتكبُّرًا،
قال الله تعالى :
{ لَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوْا وَيُحِبُّونَ أَنْ يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا
فَلَا تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }
[آل عمران: 188].
ومن ذلك: فرحُ المؤمن بتقصيرِه في طاعة الله، وتخلُّفِه عن رَكب الصالحين،
ونُكوصِه عن الدعوة والاستِقامة، قال الله تعالى:
{ فَرِحَ الْمُخَلَّفُونَ بِمَقْعَدِهِمْ خِلَافَ رَسُولِ اللَّهِ
وَكَرِهُوا أَنْ يُجَاهِدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَقَالُوا لَا تَنْفِرُوا فِي الْحَرِّ
قُلْ نَارُ جَهَنَّمَ أَشَدُّ حَرًّا لَوْ كَانُوا يَفْقَهُونَ }
[التوبة: 81].
وإذا أدَّى الفرحُ إلى الأشَر والبطَر والتمرُّد والانطِلاق من كل قيدٍ فهو فرحٌ مذمومٌ،
قال الله تعالى :
{ ذَلِكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَفْرَحُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنْتُمْ تَمْرَحُونَ }
[غافر: 75].
كان يحيى بن مُعاذ يقول:
[ إلهي ! كيف أفرحُ وقد عصيتُك ؟! وكيف لا أفرحُ وقد عرفتُك؟! ]
وتشرئِبُّ الأعناقُ إلى أن يكتمِلُ عِقدُ الفرحة يتحسُّن أحوال الأئمة
وهي ترزَحُ تحت عِبئٍ ثقيلٍ من تناحُرٍ بين أفرادها، وشِقاقٍ في صُفوفها،
وتنازُعٍ يشلُّ حركتَها، وشرخٍ مُمتدٍّ في جسدِها.
أمَلُنا أن تتآلَفَ القلوب، وتتحقَّقَ وحدة الصف، وتجتمعَ الكلمةُ،
وتُحقَنَ الدماء، ويعلوَ صوتُ الحقِّ والعدل، وتُعظَّمُ حُرمة دم المسلم،
{ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا }
[المائدة: 32].
تقبَّل الله منا ومنكم الصيام والقيام وسائر الطاعات، وعيدُكم مُبارك.
ثم صلُّوا على خير البريَّة، وأزكى البشريَّة: محمدِ بن عبد الله،
{ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا }
[الأحزاب: 56].
اللهم صلِّ على محمدٍ وأزواجه وذريَّته كما صلَّيت على آل إبراهيم،
وبارِك على محمدٍ وأزواجه وذريَّته كما باركت على آل إبراهيم، إنك حميدٌ مجيد.
اللهم إنا نسألُك الجنة وما قرَّب إليها من قولٍ وعمل،
ونعوذُ بك من النار وما قرَّب إليها من قولٍ وعمل.
اللهم إنا نسألُك من الخير كلِّه عاجلِه وآجلِه، ما علِمنا منه وما لم نعلَم،
ونعوذُ بك من الشرِّ كلِّه عاجِلِه وآجلِه، ما علِمنا منه وما لم نعلَم.
اللهم إنا نسألُك فواتِح الخير وخواتِمَه وجوامِعه، وأوله وآخره،
وظاهره وباطنه، ونسألُك الدرجات العُلَى من الجنة يا رب العالمين.
اللهم إنا نسألُك الهُدى والتُّقَى والعفاف والغِنى.
اللهم أعِنَّا ولا تُعِن علينا، وانصُرنا ولا تنصُر علينا،
وامكُر لنا ولا تمكُر علينا، واهدِنا ويسِّر الهُدى لنا، وانصُرنا على من بغَى علينا.
اللهم اجعلنا لك ذاكِرين، لك شاكِرين، لك مُخبِتين، لك أوَّاهين مُنيبين.
اللهم تقبَّل توبتَنا، واغسِل حوبتَنا، وثبِّت حُجَّتَنا، وسدِّد ألسِنَتنا، واسلُل سخيمةَ قلوبنا.
اللهم ارحم موتانا، واشفِ مرضانا، وفُكَّ أسرانا، يسِّر أمورَنا،
فرِّج همومَنا، ووفِّقنا يا رب العالمين يا أرحم الراحمين، إنك على كل شيء قدير.
اللهم انصُر الإسلام وأهلَه في كل مكان،
اللهم انصُر من نصر الدين، واخذُل الله من خذلَ الإسلام والمُسلمين،
اللهم انصُر دينك وكتابك وسنَّة نبيِّك وعبادك المؤمنين.
اللهم احفَظ وانصُر المسلمين في كل مكان، في مصر، وليبيا، واليمن، والعراق،
وفي بورما، وفي الشام، وفلسطين، وفي كل مكان يا رب العالمين،
اللهم كُن لهم مُؤيِّدًا ونصيرًا وظهيرًا يا رب العالمين.
اللهم وحِّد صفوفَهم، واجمع كلمتَهم على الحق يا رب العالمين.
اللهم وفِّق إمامَنا لما تحبُّ وترضى،
اللهم وفِّقه لهُداك، واجعل عملَه في رِضاك يا رب العالمين،
اللهم وفِّق جميع ولاة أمور المسلمين للعمل بكتابِك،
وتحكيم شرعِك يا رب العالمين يا أرحم الراحمين.
اللهم إنا نعوذ بك من زوال نعمتِك، وتحوُّل عافيتك، وفُجاءة نقمتِك، وجميع سخَطك.
اللهم ابسُط علينا من بركاتك ورحمتك وفضلِك ورزقِك يا رب العالمين.
{ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ }
[ الأعراف: 23 ]
{ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ
وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ }
[ الحشر: 10 ]
{ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ }
[ البقرة: 201 ].
الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد.
سبحان ربِّك ربِّ العزَّة عما يصِفون، وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب العالمين.
للإستماع إلي الخطبة أو مشاهدتها أو قراءتها
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=10&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=11&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailخُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=12&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailخُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=13&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailخُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=14&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailخُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=15&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f73333049%5fALhoimIAAAxqUgY9CgAAANrspjg&pid=16&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail


فتحـــى عطــــــــا
FATHY – ATTA
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
احمد يوسف احمد

احمد يوسف احمد

۩۞۩صاحب الموقع۩۞۩i

۩۞۩صاحب الموقع۩۞۩i
معلومات إضافية
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Uouuuo10
الجنس : ذكر
معدل النشاط : 18890
رقم العضوية : (1)
تاريخ التسجيل : 11/11/2010
الموقع : $دريـم سـات $
عدد المساهمات : 8316
الدولة : خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Eg10
الابراج : الثور
العمر : 44
دريم سات دريم سات :
: بوابة الانترنت الرقميةاشترك الان كل باقات العالم على سيرفر دريم سات باقات رياضية اتش دي افلام خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Dremsa10للاستعلام الضغط هنا

معلومات الاتصال
https://ahmed2010.ahlamountada.com
#2مُساهمةموضوع: رد: خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام   خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1الجمعة 25 مارس 2016, 11:18 pm

الف شكر اخى الغالى











المصدر:منتديات دريم سات الفضائيه - http://ahmed2010.dahek.net


خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام 8811
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
Mr.Mohamed Fatthy

Mr.Mohamed Fatthy

 

 
معلومات إضافية
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Uouuuo10
الجنس : ذكر
معدل النشاط : 299
تاريخ التسجيل : 28/04/2015
الموقع : دريم ســات
عدد المساهمات : 297
الدولة : خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Eg10
الابراج : الجدي
العمر : 44
دريم سات دريم سات :
: بوابة الانترنت الرقميةاشترك الان كل باقات العالم على سيرفر دريم سات باقات رياضية اتش دي افلام خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Dremsa10للاستعلام الضغط هنا

معلومات الاتصال
#3مُساهمةموضوع: رد: خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام   خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 01 يونيو 2019, 3:21 am

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دريــم سـات الفضائية :: المنتدى الاسلامى :: المنتدى الاسلامى العام-

تعليمات-المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى


BB code متاحة للجميع
الابتسامات متاحة للأعضاء
كود[IMG] متاح للأعضاء
كود HTML متاح للأعضاء



انتقل الى:  
نرحب بالعضو الاخ العزيز ( https://ahmed2010.ahlamountada.com/u51927 ) ونشكرة للتسجيل بالمنتدى
المواضيع الأخيرة
» حصريا تحويل السالك h1 بلص الجديد إلى RAYLAN_TGX140 و تشغيل الترجمة بامتياز
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1اليوم في 1:48 pm من طرف Admin

» تحويل starcom 810 الى icone s20
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1اليوم في 1:01 pm من طرف Admin

» فلاشة 7star- hd mini 2016
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1اليوم في 12:34 pm من طرف Admin

»  22.07.2016 جديد 7STAR 9191 new flash
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1أمس في 9:56 pm من طرف Admin

» فلاشه ريسيفر 7stars 777super 4k h.265
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1أمس في 6:54 pm من طرف Admin

» حصريا على منتديات دريم سات الفضائية شحن فلاشة media x 3000 عن طريق الودر وبدون فك الجهاز
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1أمس في 12:12 pm من طرف Admin

» فلاشة عائلة استرا الجديدة HD 9900 T & 11800 T & 10700 T & 10100 T & التى تنتمى للمعالج صن بلاص 1506T
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1أمس في 11:42 am من طرف Admin

» احـدث مكتبة ملفات قنوات 10-7-2020 لكيوماكس H3 العادي H3plus-H4plus-H5-H6-H7-H1g3-h2Mini andriod-h1Pl
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1أمس في 7:05 am من طرف saidalzakary

» تحويلات احهزة الصن بلص 1507G 1G 8M G بتاريخ اليوم SHARP S TAR H8 ليعمل IPTV وتشغيل سيرافرات متعددة ل
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1الأحد 12 يوليو 2020, 9:12 pm من طرف Admin

» فديو اصلاح رسيفر اتش دي قاطع باور شورت كامل
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1الأحد 12 يوليو 2020, 4:38 pm من طرف Admin

» سوفت MediaStar 9191Q
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 11 يوليو 2020, 3:18 pm من طرف Admin

» تحويل جديد لأجهزة الصن بلاص داكي 8 ميجا 1506_1507 لتشغيل اكواد الشومي وتشغيل الشيرنج بثبات تام
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 11 يوليو 2020, 1:11 pm من طرف Admin

» شرح فديو تغيير ريموت اى رسيفرمعالج gx hd فى اقل من عشر دقائق
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 11 يوليو 2020, 12:27 pm من طرف Admin

» اصلاح تلفازTOSHIBA40بوصة متوقف على اللمبة الحمراءTV Repair TOSHIBA40 inch off red- lamp40LV933G
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 11 يوليو 2020, 12:15 pm من طرف Admin

» شرح فديو دمج ملف قنوات الاسترا 9000 الكورى القديم لـ الاسترا الحديث والهايفون و اى كلاس بكل انواعة
خُطَبّتى عيد الفطر من المسجد النبوى بعنوان : الفرح في الإسلام Icon_minitime1السبت 11 يوليو 2020, 12:12 pm من طرف Admin

سحابة الكلمات الدلالية
Astra fortec تورمان ايكولينك تورنادو 2019 ترومان 2018 سالك 1506t star 6600 رويال سترونج لودر الجي استرا ستار تايجر تحويل احدث سوفت كيوماكس قنوات بريفكس فلاشة

.: عدد زوار المنتدى :.




منتديات دريم سات الفضائية اكبر موسوعة شاملة فضائيات adsl
جميع الحقوق محفوظة دريم سات © 2010-2014 بوابة الانترنت الرقمية
English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified